أخبار عاجلة
فاس .. بسبب كورونا استمرار إغلاق الحي الجامعي حتى إشعار آخر -- فاس .. مدربو وأصحاب القاعات الرياضية، صراخ وأنين في انتظار رد المسؤولين -- طنجة .. مفتش شرطة يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض سلامة المواطنين وعناصر الشرطة لاعتداء خطير -- روسيا .. بوتين يعلن تجريب لقاح ضد كورونا على إحدى بناته -- الجديدة .. توقيف شخصين للاشتباه في ارتباطهما بشبكة إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر -- رئيس الوزراء اللبناني يعلن استقالة حكومته -- تسجيل أول لقاح ضد فيروس كورونا المستجد في العالم بروسيا -- كوفيد 19 .. هذه حصيلة الإصابات المؤكدة بالمغرب خلال ل24 ساعة الماضية -- سار .. ارتفاع حالات الشفاء و انخفاض عدد الإصابات بمدن و اقاليم جهة فاس مكناس وهذه التفاصيل -- منظمة الصحة العالمية: إتاحة لقاح كورونا للجميع تستوجب توفير 100 مليار دولار -- الجديدة .. توقيف شخصين للاشتباه في ارتباطهما بشبكة إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر -- فاس .. لقاء تواصلي تخليدا لليوم الوطني للجالية المغربية المقيمة بالخارج -- اضطرابات في التزويد بالماء الصالح للشرب بمدينتي وادي زم وخريبكة والمراكز التابعة لهما أمس الأحد واليوم الاثنين -- موجة ثالثة لعدوى الفيروس في هونغ كونغ: سكان المدينة سيخضعون لاختبار طوعي -- موريتانيا .. تشكيلة الحكومة الجديدة برئاسة ولد بلال -- توقعات أحوال الطقس اليوم الاثنين -- لبنان .. دعم بأزيد من 250 مليون يورو من مؤتمر المانحين -- جهة فاس مكناس .. ارتفاع في حالات الشفاء من مرض فيروس كورنا خلال ل24 ساعة الماضية و هذه الحصيلة -- وزارة التربية الوطنية ..توضح بشأن المقرر التربوي الذي سيتم اعتماده في الدخول المدرسي المقبل -- المديرية الجهوية للصحة لجهة فاس مكناس .. عرض الحالة الوبائية الاسبوعية كوفيد 19 --

المديرية العامة للأمن الوطني تنفي بشكل قاطع صحة الصور البشعة المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي


جهة أنفو 

   تنفي المديرية العامة للأمن الوطني، بشكل قاطع، صحة الصور البشعة التي توثق لضحايا مصابين بطعنات خطيرة، والذين تم تقديمهم بشكل مغلوط من طرف بعض الصفحات في منصات التواصل الاجتماعي على أنهم ضحايا لتبادل العنف بين أفراد عائلتين بمدينة فاس.

وكانت مصالح الأمن الوطني قد تفاعلت بسرعة وجدية مع تدوينة منشورة في موقع فايسبوك، مرفوقة بصورة لضحايا مصابين بجروح خطيرة، زاعمة تسجيل تلك الوقائع بمدينة فاس، قبل أن تظهر الخبرة التقنية أن الأمر يتعلق بتجميع تدليسي لمجموعة من المقاطع المتباينة في الزمان والمكان، من بينها شريط فيديو لواقعة شجار بين مجموعة من الأشخاص بتاريخ 27 أبريل المنصرم، وتم توقيف كل المشتبه بهم في حينه، ومقطع آخر يظهر شخصا يحمل جرحا بيده، تعود إلى واقعة تم تسجيلها سنة 2018 بمدينة مكناس.

  وإذ تدحض مصالح الأمن صحة ارتباط تلك الصور بوقائع إجرامية راهنة، فإنها تؤكد في المقابل مواصلة المصالح التقنية والعملياتية المختصة إجراءات التتبع واليقظة الضروريتين من أجل زجر المحتويات الرقمية العنيفة.


22
22

عدد المشاهدات : 368



تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقاً