أخبار عاجلة
فيروس كورونا .. الصين تعلن التوصل إلى دواء فعال " -- وزارة الصحة .. المغرب يقرر تفعيل المراقبة الصحية على مستوى المطارات والموانئ الدولية للكشف المبكر عن أي حالة تخص فيروس كورونا -- تركيا .. ارتفاع عدد ضحايا زلزال ولاية ألازيغ -- الخارجية الإسبانية: المغرب له الحق في تحديد مجاله البحري -- الجديدة .. توقيف شخص يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بالنصب والاحتيال وانتحال صفة ينظمها القانون -- وزارة الصحة .. لم تسجل أي حالة إصابة بفيروس كرونا منذ ظهوره بالصين الشعبية -- سعد الدين العثماني يستقبل السيدة أرانشا كونزاليس لايا وزيرة خارجية المملكة الاسبانية -- إسبانيا : ارتفاع حصيلة ضحايا عاصفة ” غلوريا ” إلى 10 قتلى وأربعة في عداد المفقودين -- السفارة المغربية بالصين ..تدعو الجالية المغربية لتوخي الحيطة من فيروس كرونا -- من فيروس كروناالسفارة المغربية بالصين .. تدعو الجالية المغربية لتوخي الحيطة -- سلا .. مقدم شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة لتهديد جدي -- أونسا ..إتلاف و إرجاع هذه الكمية من المنتجات الغذائية غير الصالحة للاستهلاك خلال 2019 -- الناظور.. إجهاض محاولة للتهريب الدولي للمخدرات -- فاس .. حلبة التبوريدة لعين الشقف على موعد مع النسخة الخامسة من العدو الريفي الفيدرالي -- أمريكا .. قتيلة وسبعة جرحى بإطلاق نار في سياتل -- بريطانيا .. أول لجنة مغربية بريطانية للتعليم العالي بلندن -- الفنيدق..توقيف شخص في حالة تلبس بحيازة 9716 قرص طبي مخدر -- 3 قتلى و10 مصابين في حادثة سير بإقليم كلميم -- بفاس توقيف شخصين للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالحيازة والاتجار في المخدرات -- فاس .. تقديم وتوقيع كتاب بعنوان"نضال رجل من اليسار" --

موسكو .. اجتماع اطراف النزاع الليبي لتوقيع اتفاق على اطلاق النار


الجهة أنفو

يصل كل من قائد قوات الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر ورئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دوليا فايز السراج اليوم الاثنين إلى موسكو، بهدف محاولة التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار بينهما، بعد أشهر من المعارك الضارية على أطراف العاصمة طرابلس. ومن المرجح أن يوقع الطرفان على الاتفاق الذي يتم برعاية روسية تركية الاثنين.

وإثر مبادرة من أنقرة وموسكو ومباحثات دبلوماسية مكثفة فرضتها خشية من تدويل إضافي للنزاع، دخل وقف هشّ لإطلاق النار في ليبيا حيّز التنفيذ الأحد بعد أكثر من تسعة أشهر من المعارك الضارية عند أبواب طرابلس.

وسيحضر إلى جانبهما نظيريهما الروسيين، وزيرا الخارجية والدفاع التركيان مولود شاوش أوغلو وخلوصي أكار. وتدعم أنقرة السراج وقامت بنشر قوات، بينما يشتبه بأن موسكو، وعلى الرغم من نفيها المتكرر، تدعم حفتر بالسلاح والمال والمرتزقة.

 


4
5

عدد المشاهدات : 70



تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقاً