أخبار عاجلة
وزارة الصحة .. تسجيل 214 إصابة جديدة مؤكدة بكورونا خلال 24 ساعة -- التوزيع الجغرافي للإصابات الجديدة بـ"كورونا" وفق آخر حصيلة -- "كورونا" بالمغرب.. تسجيل 136 إصابة جديدة لترتفع الحصيلة لـ15464حالة -- مولاي يعقوب .. مشاريع مدرة للدخل وموفرة لفرص الشغل لفائدة 7 سجناء سابقين قاطنين بالنفوذ الترابي للإقليم -- كوفيد 19 .. تسجيل249 حالة إصابة جديدة و 380 حالة شفاء خلال ل24 ساعة الماضية -- جهة فاس مكناس .. هذه تفاصيل الحصيلة اليومية للإصابة بفيروس كورونا بمدن وأقاليم الجهة -- كرة القدم .. هذا ما اسفرت عنه قرعة دور ربع نهاية الدوري الاوربي -- دوري ابطال أوروبا لكرة القدم .. مواجهات نارية محتملة في دور الربع -- أزيد من 65 ألف إصابة بالولايات المتحدة في 24 ساعة -- مديرية الجمارك بأكادير تتلف كمية كبيرة من المخدرات والمواد المحظورة والمهربة بطانطان -- الدار البيضاء ...توقيف مفتش شرطة وسيدة للاشتباه في تورطهما في التزوير في محررات رسمية واستعمالها -- التوزيع الجغرافي للإصابات الجديدة بـ"كورونا" وفق آخر حصيلة -- وزارة الصحة .. هذه حصيلة الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا خلال ال16 ساعة المنصرمة -- كوفيد 19 .. تسجيل 308 حالة إصابة جديدة و 131 حالة شفاء خلال ل24 ساعة الماضية -- جهة فاس مكناس .. هذه تفاصيل الحصيلة اليومية للإصابة بفيروس كورونا بمدن وأقاليم الجهة -- تمديد حالة الطوارئ لشهر إضافي في المغرب -- فاس .. الفريق الطبي و التمريضي ينجح باجراء اول عملية قيصرية لمصابة بكوفيد 19 -- ابتداءا من هذا التاريخ .. إمكانية ولوج ومغادرة المغاربة والأجانب للتراب الوطني -- التوزيع الجغرافي للإصابات الجديدة بـ"كورونا" وفق آخر حصيلة -- عيد الأضحى: تدابير وقائية إضافية في سياق جائحة كوفيد- 19 --

هيثم بن طارق، سلطان عُمان الجديد يتعهد بمواصلة سير خلفه السلطان قابوس


الجهة أنفو 

 أكد السلطان هيثم بن طارق تمسكه بثوابت بلاده القائمة على التعايش السلمي وحسن الجوار واحترام سيادة الدول.

وبذلك يكون السلطان الجديد قد رسم مستقبل علاقات السلطنة بمحيطها الإقليمي والعالم والتي خطها سلفه قابوس بن سعيد  بفضل ما يعرف إعلاميا ب"الدبلوماسية الصبورة" والتأثير الناعم للسلطنة في مجمل القضايا الحارقة بالمنطقة.

فبحكم موقعها في الخليج المطل على مضيق هرمز وبحر عُمان، اختارت السلطنة في عهد قابوس بن سعيد مسلكا يقيها من أمواج الصراعات السياسية التي نشطت في منطقة الخليج منذ 1979، فآثرت أن تبقى حاضرة في المشهد السياسي الخليجي والعربي محافظة على خط الحياد الإيجابي والعمل على بناء دبلوماسية نشطة في تشييد جسور الحوار والتواصل بين الفرقاء المتصارعين، خصوصا الولايات المتحدة وإيران.

وهكذا، يظل "الاستمرار حارس الاستقرار" العنوان الذي سيواصل تأطير السياسة الخارجية للسلطنة التي ظلت على الخمسة عقود الماضية متمايزة عن التقلبات والصراعات التي شهدتها المنطقة، بل وخطت لنفسها طريقا لتصبح جسرا للتواصل لم ينقطع حتى مع أشد البلدان حساسية في الشرق الأوسط، كإسرائيل وإيران.

ففي كلمة خلال مراسيم تنصيبه يوم السبت  11 يناير2020، بناء على وصیة السلطان قابوس، أكد السطان هيثم بن طارق استمراره في سياسات السلطان الراحل، وهي سياسات أمنت استقرار السلطنة وسط العواصف التي تهب على منطقة الخليج والشرق الأوسط، مشددا على ضرورة العمل على النأي بالمنطقة العربية عن الصراعات والخلافات.

 كما أكد تمسكه بالحفاظ على عدم التدخل في شؤون الدول المجاورة، مشددا على دفع مسيرة التعاون بين دول مجلس التعاون الخليجي، ومواصلة دعم جامعة الدول العربية وتحقيق أهدافها، والنأي بهذه المنطقة عن الصراعات.

وعلى الصعيد الداخلي، أكد السلطان هيثم بن طارق، المضي قدما على نهج السلطان الراحل في تطوير وتقدم السلطنة التي شهدت، منذ تولي قابوس بن سعيد مقاليد الحكم في يوليوز 1970، نهضة شاملة حولتها من دولة فقيرة تعتمد على الزراعة البداعة وصيد الأسماك، إلى دولة حديثة.

 

 


25
21

عدد المشاهدات : 357



تعليقات الزوّار (0)

أضف تعليقاً